الصرامة الدفاعية طريق عموتة لحسم لقب الدوري مع الوداد

أحدث الحسين عموتة ، نقلة نوعية كبيرة داخل الوداد، منذ توليه زمام الأمور الفنية للفريق، خلفا للفرنسي سيباستيان ديسابر، بعد نهاية مرحلة الذهاب بالدوري المحلي.

وحافظ عموتة للوداد على صدارته للترتيب، وأضاف أمورا كثيرة كان يحتاجها الفريق في الفترة السابقة، خاصة فترة الويلزي توشاك، التي غلب عليها الضعف من الناحية الدفاعية في مباريات حاسمة، فوتت عليه الموسم المنصرم التتويج الثاني تواليا بدرع الدوري، وخرج من نصف نهائي دوري الأبطال أمام الزمالك المصري.

ولعل أبرز ما حمله معه الحسين عموتة للوداد، بعد تجاربه المميزة بالدوري القطري، هي صرامته الدفاعية، وتعامله القوي مع المنافسين مهما اختلفت قيمتهم الفنية.

ويكفي ذكر أن الوداد ظل عصيا على منافسيه في أخر 6 مباريات متتالية بالدوري، ولم يستقبل فيها أي هدف، وكان هدف الكلاسيكو أمام الجيش أخر هدف، ولج مرمى الحارس زهير العروبي.

ولم يستقبل الوداد أهداف أيضا في مباراة القطن الكامروني، بدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here