تجنب الجفاف في رمضان ….

عزالدين الغوساني-ماروك نيوز لاين

يشهد الشهر الكريم هذا العام إرتفاعا في درجة الحرارة، ومن هنا تظهر مشكلة متوقع حدوثها تتمثل في العطش الشديد الذي سيشعر به غالبية الصائمين، خاصة الذين يقومون بالخروج لممارسة أعمالهم في وقت النهار وفترة الظهيرة، وما قد يترتب عليه من حدوث الجفاف.
والمقصود بـالجـفاف هو تعرض الجسم لانخفاض شديد في كمية السوائل فيه – والتي تمثل في الوضع الطبيعي نسبة 70% من مكونات الجسم-؛ بسبب زيادة نسبة فقدان السوائل عن طريق العرق وخلافه، ونقص نسبة دخول السوائل للجسم لتعويض المفقود. وتكون هذه الحالة محتملة في أثناء الصيام في شهر رمضان هذا العام بسبب ارتفاع درجة الحرارة، الذي يسبب فقدان كميات كبيرة من سؤال الجسم، بالإضافة إلى الامتناع عن الشرب خلال فترة الصيام.
ما هي أعراض الجفاف؟ الدرجات الطفيفة من الجفاف ترتبط بعدد من الأعراض تشمل: جفاف الفم. النعاس وانخفاض درجة النشاط. العطش. نقص كمية البول. الصداع. جفاف الجلد. أما المراحل المتقدمة من الجفاف فقد يزيد عليها أعراض مثل: عدم التعرق. عدم تكون بول. انخفاض ضغط الدم. تسارع النبض والتنفس. الغيبوبة
ما الإجراءات الوقائية من الجفاف خلال شهر رمضان؟ لأن الوقاية خير دائما من العلاج، وحتى تستطيع التمتع بصيام صحي، ننصحك بإتباع هذه الإرشادات للوقاية من حدوث جفاف. لا تستسلم للشمس طوال فترة النهار يجب الابتعاد قدر الإمكان عن التعرض المباشر للشمس، كما يجب الحرص على التواجد في أماكن معتدلة الحرارة أو أماكن ظليلة.
وإذا كان لا مفر من التعرض للشمس، يمكن الاعتماد على ارتداء قبعة بيضاء فوق الرأس، و العمل بطريقة معتدلة تضمن عدم حدوث إرهاق مفاجئ بسبب التعرض للشمس لا تنسى السوائل بعد الإفطار الحصول على كميات كبيرة من السوائل طوال فترة ما بعد الإفطار يساهم بشكل كبير في حماية الجسم من الجفاف خلال فترة الصيام في اليوم التالي. كما أن تجنب بعض المشروبات، مثل القهوة و الكولا و الشاي و المشروبات المحتوية على كافيين أو كميات كبيرة من السكريات يساعد على الحماية من الجفاف الذى تسببه هذه المشروبات.
. في رمضان لا تعتمد على الماء فقط من المؤكد أن الماء له دور أساسي في حفظ توازن السوائل في الجسم، لكن لا يجب أن ننسى دور العصائر الطبيعية، والفواكه الأخرى التي تحتوي على كميات كبيرة من السوائل بالإضافة إلى العديد من الفيتامينات والأملاح والعديد من العناصر الهامة في توازن سوائل الجسم. ويشمل هذا الليمون والفراولة والبرتقال على سبيل المثال.
أخيرا لا تنسى الاهتمام بصحتك خلال الصيام رغم أن عدم الاستسلام للكسل خلال شهر الصيام من السلوكيات المحمودة بل والمطلوبة بشدة، لكن لابد لكل إنسان أن يضع خطة عمل واقعية تناسب قدراته الصحية ولا يحمل جسده أكثر من طاقته؛ لأنه في هذا الحالة لن يؤدي بالمستوى الذى يتمناه، و سيؤثر ذلك على حالته النفسية بسبب الإرهاق الشديد. كذلك لا يجب أن ينسى كل صائم خاصة أصحاب الحالات المرضية أن لديهم رخصة للإفطار في حالة الشعور بأزمة صحية تحتاج لتناول دواء معين خلال فترة الصيام، أو حتى تحتاج لتناول سوائل في حالة الجفاف الشديد . هذه الاحتياطات ستساعدك بقدر لا بأس به في احتواء مشكلة الجفاف والعطش خلال رمضان ..

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here