10 سنوات وستة أشهر في حق متابعي دوار “أولاد الشيخ” بقلعة السراغنة

ماروك نيوزلاين-

قضت المحكمة الابتدائية في مدينة قلعة السراغنة في وقت مبكر من صباح اليوم بأحكام سجنية في حق المتابعين في احتجاجات دوار اولاد الشيخ بقلعة السراغنة.

ووزعت المحكمة الابتدائية أحكاما تتراوح بين سنة و3 أشهر سجنا نافدة في حق 20 متابعا في حالتي اعتقال وسراح من سكان دوار أولاد الشيخ الذين احتجوا على توقيف إمامهم عن الصلاة بهم يوم الجمعة.

واستمرت جلسة أمس الماراطونية إلى حدود الثانية من صباح اليوم، حيت تقدم الادعاء والدفاع بتدخلاتهم ومطالبهم. فيما رابط العشرات من أبناء الدوار وأعضاء دعم المعتقلين أمام المحكمة الى وقت متأخر.
إلى ذلك قضت المحكمة بسنة سجنا نافذة في حق ستة متابعين في حالة اعتقال و8 أشهر في حق متابع واحد في حالة اعتقال وأخر بسبعة أشهر في حالة اعتقال أيضا. وخمسة أشهر لمتابع أخر في نفس الوضعية.

وتعود ملابسات الحادث إلى احتجاج الساكنة لأزيد من شهرين على توفيق الإمام سعيد الصديقي عن إمامتهم في صلاة الجمعة، فيما أصرت السلطات الإقليمية على المنع.

وبينما يقول البعض إن الخلاف حول الإمام فقط، تتحدث أخبار عن ملابسات قد تكون مرتبطة باقتناء أراضي ونزاع حولها ووجود أسماء ثقيلة خلفها هو من يحرك هذا الخلاف.

وكان من نصيب متابعين إثنين في حالة سراح أربع أشهر نافدة لكل منهما. فيما قضت المحكمة ب3 أشهر في حق ثمانية متابعين في حالة سراح منهم 3 نساء.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here